منتديآت ملتقى بآكستآن
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي



 
الرئيسيةالبوابةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 دَعْوَه إلى {الإعتذار} و الإستغفار ,,

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
شر زات
مشرف منتدى الاسلام والمسلمين
مشرف منتدى الاسلام والمسلمين



مُساهمةموضوع: دَعْوَه إلى {الإعتذار} و الإستغفار ,,    الإثنين يوليو 11, 2011 7:19 am

.بسم الله الرحمن الرحيم

دَعْوَه إلى {الإعتذار} و الإستغفار ,,


قال الله تعالى: {ولا تحسبن الله غافلا عما يعمل الظالمون إنما يؤخرهم ليوم تشخص فيه الأبصار}


الإخوه الكرام/ نحن كـ مسلمين نؤمن بوجود الإلـه و نؤمن بصفاته التي تتضمن "العدل"، و نعلم علم اليقين أننا سنحاسب على جميع أعمالنا و سنعاقب في حال أنها لم تغفر لنا.
في الأية السابقه، أوضح المفسرون أن الظالم سيعاقب، سواء بالدنيا أو بالآخره. هناك أشخاص تعجّـل لهم العقوبه .. فيعاقبهم الله في أبدانهم من مرض أو سقم .. أو يعاقبهم في أهلهم بفقد أحدهم أو ضياعهم أو إنحرافهم، أو يعاقبهم بأموالهم كالفقر و الحاجه أو ما شابه ذلك.
و هناك فئة من الناس تؤجل لهم العقوبه ليوم القيامه (ليوم تشخص فيه الأبصار)، و تكون العقوبه أشــد و أقوى من العقوبه الدنيويـّه.

جميعنا نتفق على هذا الكلام، و لكــن نجد القليل من يأخذ ذلك بعين الإعتبار. فـمن النادر جداً أن تجد شخصاً يحاسب نفسه على الأخطاء التي ارتكبها.

الخطأ في منظوري هو الظلم. و الظلم نوعان:
- أن يظلم الشخص نفسه.
- أو أن يظلم غيره.

النوع الأول: أن يظلم الشخص نفسه و ذلك بإرتكابه للذنوب و المعاصي. فعندم يذنب العبد فإنه يظلم نفسه لقوله تعالى: {وَمَا ظَلَمُونَا وَلَكِنْ كَانُوا أَنفُسَهُمْ يَظْلِمُونَ}.
هذا النوع من الظلم يتطلب منا الإستغفار إلى الله تعالى لـ يعفو عنا و يتوب علينا.

أما النوع الثاني: أن يظلم الشخص غيره و ذلك بإذاء الأخرين سواء بالكلام أو بالأفعال. كم من الأشخاص الذين إبتلاهم الله في أبدانهم و في أموالهم فقط بسبب ظلمهم لأشخاص قد يكونوا أضعف منهم. و هذا الأمر الذي حذرنا منه رسولنا الكريم بأكثر من حديث. فقد قال صلوات الله و سلامه عليه:

(اتقوا دعوه المظلوم فإنها تحمل على الغمام يقول الله: وعزتي وجلالي لأنصرنك ولو بعد حين) صحيح الجامع:117

وقال صلى الله عليه وسلم:
(اتقوا دعوه المظلوم فإنها تصعد الى السماء كأنها شراره) صحيح الجامع:118

وقال صلى الله عليه وسلم:
(اتقوا دعوه المظلوم وان كان كافرا فإنه ليس دونها حجاب) صحيح الجامع:119



لذلك أيها الإخوه الكرام، لابد لنا من الرجوع إلى أنفسنا و المسارعه بالإعتذار لمن أخطأنا بحقهم.



قصــه: منذ حوالي عامين، تشارك أحد الإخوان مع صديقاً له في تجارة ما، و لـ مرض بنفس "الصديق" إدعى أنهم خسروا و أخذ كل المال، علماً بأن صاحب المال بحاجه ماسه و لكــن "صديقه" لم يُـرجع المال و أصر على موقفه.
أمهله الله عامين لـ يُـرجع المال لأصحابه .. ولكن ظن الظالم أن الله غافل عنه.
و منذ شهر تقريباً، سمعت أن الظالم أصيب في بدنه (في الأمعاء الدقيقه) و أصبح لا يستطيع الأكل، و كل ما أكل يتقيـّـأ دم. إلى أن أخذ الله أمانته تاركاً و راءه زوجه و أطفال.

فسبحان الذي يمهل و لا يهمل.


المقصود: لا تظن أنك ستنجو من عقاب الله. فبادر أولاً بمراجعة أخطاءك و من ثم سارع إلى الإعتذار حتى و إن كلفك هذا الأمر إهانه في نفسك.

ملاحظه: لا تستهين بالأعمال التي سنحاسب عليها، فقد تكون غيبه أو كذب أو شك أو جرح للمشاعر.
.


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ρяɪиcє
مدير الموقع
مدير الموقع



مُساهمةموضوع: رد: دَعْوَه إلى {الإعتذار} و الإستغفار ,,    الإثنين يوليو 11, 2011 10:37 am

.












السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

بارك الله فيك و في قلم يثري هذا المنتدى بكل مفيد مترفعا عن التررهات و هزيل القول

بارك الله فيك و في كل من هو على شاكلتك في هذا المنتدى من اصحاب الفكر السامي والقلم الراقي

كما اننا نطمع بالمزيد من الطرح الهادف والمواضيع المفيدة

وجزاك الله خيرا

.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://pakistan.ahlamuntada.com
شر زات
مشرف منتدى الاسلام والمسلمين
مشرف منتدى الاسلام والمسلمين



مُساهمةموضوع: رد: دَعْوَه إلى {الإعتذار} و الإستغفار ,,    الإثنين يوليو 11, 2011 8:07 pm

..الله يسلمك أخوي عسول .
..
.تسلم ع مرورك العطر لموضوعي .
..
.نورت الصفحه بطلتك الحلوه. .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
دَعْوَه إلى {الإعتذار} و الإستغفار ,,
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديآت ملتقى بآكستآن :: `·.¸¸.·¯`··._.· ( منتدى الاسلاآم والمسلمون ) ·._.··`¯·.¸¸.·` :: ~||. منتدى الاسلاميآت .||~-
انتقل الى: